spot_img

ذات صلة

جمع

وزير الدالخلية يقوم بزيارة ميدانية لقوات خفر السواحل

هرجيسا القرن الافريقي قام معالي محمد كان احمد...

برعوا.إنتخاب عمدة جديدة

القرن الافريقي/هرجيسا. إنتخب مجلس المحلي في مدينة برعوا عمدة...

حسم الخلاف بين عمدة المدينة ونائبه

ه القرن الافريقي/هرجيسا. حسم خلاف الذي نشب بين عمدة المدينة...

نائب رئيس الجمهورية يشارك إفتتاح بناء جامعة جيل الجديد

ة القرن الافريقي/هرجيسا. إفتتح نائب رئيس الجمهورية فخامة عبدالرحمن إسماعيل...

صدامات في القاهرة بين الشرطة ومحتجين على الحكم ببراءة مبارك

اندلعت مواجهات ليلة السبت وسط القاهرة بين قوات الأمن المصرية متظاهرين محتجين على حكم القضاء بإسقاط تهم القتل عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، ووزير داخليته، وسبعة من القادة الأمنيين في نظامه. وقالت وزارة الصحة المصرية إن رجلا قتل خلال هذه المواجهات بعد إصابته بطلق ناري.

 قتل رجل في صدامات دارت مساء السبت في وسط القاهرة بين الشرطة ومتظاهرين خرجوا للاحتجاج على حكم القضاءبإسقاط تهم القتل عن الرئيس الأسبق حسني مبارك، كما أعلنت وزارة الصحة.وكانت الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريق المتظاهرين الذين احتشدوا في ميدان التحرير وناهز عددهم الألف متظاهر، كما طاردتهم في الشوارع الجانبية للميدان الشهير الذي انطلقت منه ثورة 2011 التي أطاحت بمبارك، واعتقلت حوالي مئة منهم، بحسب مصدر أمني.وقال مسؤول في وزارة الصحة لوكالة الأنباء الفرنسية إن القتيل الذي سقط مساء السبت “أصيب خلال الصدامات” بطلق ناري، لم يعرف في الحال ما إذا كان رصاصة أم طلقة خرطوش.وبدأ الاحتجاج بعدد من النشطاء ذوي التوجهات العلمانية إلا أن عددا من أنصار جماعة الإخوان المسلمين المحظورة انضموا إليهم لاحقا. وقالت وزارة الداخلية في بيان إن الشرطة فرقت التظاهرة بعد أن ظهر عدد من عناصر من الإخوان المسلمين وبدأوا برشق الحجارة.وأسقطت محكمة مصرية السبت عن مبارك تهم التآمر لقتل المتظاهرين وبرأته من تهم الفساد في إعادة محاكمته، لكن الرئيس المصري الأسبق الذي يبلغ من العمر 86 عاما وتنحى عن السلطة خلال ثورة 2011 سيبقى في السجن حيث يقضي عقوبة الحبس لثلاث سنوات في قضية فساد أخرى.قضت محكمة مصرية بإسقاط التهمة الموجهة إلى الرئيس المصري الأسبق حسني مبارك بالتآمر لقتل متظاهرين خلال الاحتجاجات لشعبية التي أطاحت بحكمه في 2011، كما قضت بتبرئته في قضية فساد تتعلق ببيع الغاز المصري لإسرائيل. قضت محكمة مصرية اليوم السبت بعدم جواز نظر الدعوى الجنائية ضد الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في قضية تتصل بقتل متظاهرين إبان انتفاضة شعبية أزاحته من السلطة عام 2011.كما قضت محكمة جنايات القاهرة ببراءة مبارك في قضية فساد تتصل بتصدير الغاز لإسرائيل وبانقضاء الدعوى الجنائية ضده ونجليه علاء وجمالفي قضية ثالثة تتعلق بقبول عطايا من رجل أعمال مقابل استغلال نفوذه.وقضت المحكمة أيضا ببراءة وزير الداخلية المصري الأسبقحبيب العادلي وستة من مساعديه من اتهامات في قضية قتل المتظاهرين.إلا أن مبارك سيبقى في السجن لأنه يمضي حاليا عقوبة بالسجن ثلاث سنوات في إطار قضية فساد أخرى معروفة باسم “القصور الرئاسية“.وبعد إعلان القاضي محمود كامل الرشيدي الحكم عمت أجواء الفرح قاعة المحكمة وقبّل نجلا مبارك المتهمان أيضا بالفساد والدهما الذي اكتفى بالابتسام.

وقال مبارك بعد ساعات الحكم في مقابلة عبر الهاتف مع قناة “صدى البلد” الفضائية الخاصة “أنا لم ارتكب شيئا إطلاقا”. وجرت المقابلة معه من المستشفى العسكري الذي يقضي فيه حاليا عقوبة السجن ثلاث سنوات في قضية فساد أخرى.

وكان جزء من اتهامات الفساد الموجهة إلى مبارك تتعلق بقضية بيع مصر إسرائيل للغاز الطبيعي بأسعار أقل من السوق

 

spot_imgspot_img